الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

تقارير منظمات حقوقية


أخبار مرتبطة
اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تستنكر اختطاف الناشط مصطفي أقدارهأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن إدانتها واستنكارها الشديدين حيال واقعة اختطاف الناشط مصطفي أقداره مسؤول أتحاد الشباب العربي من داخل فندق التوفيق بمنطقة الظهرة بوسط العاصمة طرابلس من قبل مسلحين مجهولي الهوية15 قتيل و21 جريح خلال الأعمال العدائية في ليبيا حسب بعثة الأمم المتحدة خلال يوليو 201715 قتيل و21 جريح خلال الأعمال العدائية في ليبيا حسب بعثة الأمم المتحدة خلال يوليو 2017اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تعرب عن قلقها بعد ‫اعتداء مسلح على مقر ‫تاسيسية الدستورأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن قلقها البالغ و الكبير بشأن التقارير و المعلومات التي تفيد بوقوع ‫اعتداء مسلح على مقر ‫الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور في البيضاء و احتجاز لبعض أعضاء الهيئة مساء أمس السبت من قبل مسلحين تابعين للتيار الفيدرالي.اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تحذر من أزمة طاحنة تقترب من البلادأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن قلقها الشديد إزاء استمرار تفاقم الأزمة الإنسانية والمعيشية والصحية والاقتصادية التي يمر بها المواطنون، مشيرة إلى أن ثلث الليبيين يعانون من انعدام الأمن الغذائي والصحي، وفي مقدمتهم المهجرون والنازحون والمشردون داخل البلاد وخارجها.
كتب غرفة الاخبار
29 أبريل 2017 1:01 م
-
إشهار المنظمة الليبية لحقوق ذوي الإعاقة البصرية في بنغازي

إشهار المنظمة الليبية لحقوق ذوي الإعاقة البصرية في بنغازي

احتفلت المنظمة الليبية لحقوق ذوي الإعاقة البصرية في بنغازي بإشهارها، اليوم السبت، وذلك في قاعة الأميرة بمنطقة بوعطني.

وقال رئيس المنظمة عبدالباسط عباس، إن المنظمة تخضع للوائح مفوضية المجتمع المدني التابعة للهيئة العامة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني، موضحًا أنها تسعى إلى الدفاع عن حقوق ذوي الإعاقة البصرية في ليبيا، ورصد أي تمييز يتعرض له أي منهم، فضلاً عن تغيير نظرة المجتمع نحو هذه الشريحة، والمشاركة في إزالة الحاجز الوهمي بينهم ومجتمعهم.

وأضاف عبدالباسط: «انبثقت فكرة إنشاء المنظمة مما لاحظناه وبعض ذوي الإعاقة البصرية من كثرة المنظمات العاملة في مجال العمل المدني والأهلي مع بروز نشاط طيب من إخوانهم من ذوي الإعاقات الأخرى وبخاصة الحركية والسمعية، فضلاً عن تصدر منظمات وأشخاص ليسوا مؤهلين لهذا المجال، واستثمار هذا الأمر من قبل ثلة من المتسلقين الذين لهم مصلحة شخصية المادية من هذا العمل».

وأوضح أنه من أجل تحقيق الأهداف المقررة للمنظمة سيُجرى العمل وفق عدة أدوات؛ أبرزها المساحات الإعلامية المختلفة، والمحاضرات والندوات، وورش العمل والملتقيات والمؤتمرات، والتظاهرات والمناسبات ذات الصلة، ومراسلة الجهات الحكومية وغير الحكومية.