الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

تقارير منظمات حقوقية


أخبار مرتبطة
اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تستنكر اختطاف الناشط مصطفي أقدارهأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن إدانتها واستنكارها الشديدين حيال واقعة اختطاف الناشط مصطفي أقداره مسؤول أتحاد الشباب العربي من داخل فندق التوفيق بمنطقة الظهرة بوسط العاصمة طرابلس من قبل مسلحين مجهولي الهوية15 قتيل و21 جريح خلال الأعمال العدائية في ليبيا حسب بعثة الأمم المتحدة خلال يوليو 201715 قتيل و21 جريح خلال الأعمال العدائية في ليبيا حسب بعثة الأمم المتحدة خلال يوليو 2017اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تعرب عن قلقها بعد ‫اعتداء مسلح على مقر ‫تاسيسية الدستورأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن قلقها البالغ و الكبير بشأن التقارير و المعلومات التي تفيد بوقوع ‫اعتداء مسلح على مقر ‫الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور في البيضاء و احتجاز لبعض أعضاء الهيئة مساء أمس السبت من قبل مسلحين تابعين للتيار الفيدرالي.اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تحذر من أزمة طاحنة تقترب من البلادأعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن قلقها الشديد إزاء استمرار تفاقم الأزمة الإنسانية والمعيشية والصحية والاقتصادية التي يمر بها المواطنون، مشيرة إلى أن ثلث الليبيين يعانون من انعدام الأمن الغذائي والصحي، وفي مقدمتهم المهجرون والنازحون والمشردون داخل البلاد وخارجها.
كتب غرفة الاخبار
20 مارس 2017 2:49 م
-
الوطنيّة لحقوق الإنسان بليبيا تدعو لإحلال خطاب التّسامح محل خطاب الكراهية

الوطنيّة لحقوق الإنسان بليبيا تدعو لإحلال خطاب التّسامح محل خطاب الكراهية

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان فى ليبيا ، عن قلقها البالغ حيال تصاعد وتيرة خطاب التحريض على الكراهية والعنف وأثارته والإقصاء والعزل والتهميش والتشدد والتطرف الدينى والفكرى والتعصب القبلى والجهوى عبر وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، معتبرة أنه يزيد الفرقة والانقسام والكراهية والاقتتال بين أبناء الوطن الواحد.

وجددت اللجنة ، فى بيان لها مساء الأحد ، تحذيرها للمنابر الإعلامية الليبية المرئية والمسموعة والإلكترونية وجميع الناشطين على مستوى منصات التواصل الاجتماعى والأطراف السياسية التى تتبنى هذا النهج من مغبة الاستمرار فى التحريض على العنف والكراهية والتمييز وانتهاك حقوق الإنسان.

ودعت إلى الامتناع عن التحريض بمختلف أساليبه وأشكاله وصوره، وحثت تلك الوسائل الإعلامية المختلفة على مناهضة العنف وخطاب الكراهية، وعدم الإنجرار والتورط فى التحشيد والتجييش الإعلامى .