الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

جرائم الميليشيات المسلحة


كتب غرفة الاخبار
10 أغسطس 2016 2:40 م
-
مقتل 2 من سرية 110 التابعة لغرفة عمليات سرت و 6 من تنظيم “داعش” خلال اشتباكات قرب حقل الناقة

مقتل 2 من سرية 110 التابعة لغرفة عمليات سرت و 6 من تنظيم “داعش” خلال اشتباكات قرب حقل الناقة

كشف مصدر عسكري في سرية مرادة المقاتلة أن اشتباكات مسلحة وقعت 25 كلم شرق حقل الناقة بين السرية 110 التابعة لغرفة عمليات سرت وسرية مرادة المقاتلة التابعة لغرفة عمليات مرادة ضد قوة تابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي وأدت إلى مقتل عنصرين من السرية 110، ومقتل 6 عناصر من تنظيم الدولة الإرهابي أغلبهم مصريي الجنسية.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الإفصاح عن هويته أنه تم أيضا غنم سيارة مسلحة وعدد من بنادق الكلاشنكوف ورشاش “بي كي تي” وعدد 3 أجهزة ثريا، وجهاز لاسلكي.

وأفاد المصدر أنه تم العثور على مجموعة من أعلام تنظيم الدولة الإرهابي “داعش” مع القتلى كانت بحوزتهم وعدد 3 أحزمة ناسفة، وأوراق مكتوبة بخط أيديهم تبين أن أغلبهم من الجنسية المصرية، وبعض الأوراق المالية من العملة المصرية.

وذكر المصدر العسكري أن آمر سرية مرادة فتح الله العبيدي تلقى بلاغًا من القائد الميداني محمد بن اجريد آمر السرية 110 يبلغه فيها بوجود عدد 10 سيارات مسلحة مجهولة التبعية على الطريق الصحراوي بين حقلي الناقة والسماح وتتم ملاحقتهم.

وأوضح المصدر أنه بعد هذا البلاغ وعلى الفور تم إعلان حالة الاستنفار القصوى في السرية لتأمين الحقول الثلاثة وهي ( السماح – تيبستي – البيضاء ) المؤمنة من قبل السرية خشية أن تكون مستهدفة بهذا الهجوم حيث تم تجهيز قوة أخرى لتتوجه إلى عين المكان.

وأشار المصدر إلى أنه بعد وصولهم تقريبا بعد حوالي 70 كم غرب حقل السماح وقبل حقل الناقة بحوالي 25 كم من جهة الشرق وجدوا أن اشتباك حدث بين السرية 110 وبين المهاجمين والذين تبين أنهم تابعين للتنظيم الإرهابي “داعش”.

يشار إلى أن حقل الناقة من ضمن الحقول التي تم الاعتداء عليها من قبل العصابات الخارجة عن القانون وتم سرقته وتخريبه والعبث بمحتوياته بعد انسحاب السرية المكلفة بتأمينه خوفا من تعرضهم لهجوم التنظيم الإرهابي داعش الذي استهدف بعض الحقول المجاورة بداية العام الماضي مما تسبب في تخريبه وسرقة معداته وأصبح خالي تماما من الموظفين.