الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

أخبار


كتب إدارة التحرير
6 أكتوبر 2015 6:22 م
-
ليون يكثف مشاوراته مع الفرقاء الليبيين حول حكومة الوحدة

ليون يكثف مشاوراته مع الفرقاء الليبيين حول حكومة الوحدة

كثف مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون مشاورته في منتجع الصخيرات جنوب العاصمة المغربية الرباط، مع ممثلي فرقاء الأزمة الليبية، للوصول إلى اتفاق بشأن حكومة وحدة وطنية، يريد المجتمع الدولي تنصيبها في ليبيا قبل حلول موعد نهاية ولاية البرلمان المعترف به دوليا في طبرق.

وكشف عضو في أحد وفود الحوار، طلب عدم الكشف عن اسمه، وجود مساع يبذلها الوسيط الدولي لعقد "جلسة مشتركة خلال هذا اليوم مع جميع وفود الحوار لتحديد الخطوات القادمة خلال 48 ساعة، والهدف إعلان الحكومة الموحدة مساء غد الأربعاء على أبعد تقدير"، بحسب قوله.

وقال سمير غطاس نائب المبعوث الأممي والناطق الرسمي باسم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا : "تجري الآن مداولات حول الأسماء المرشحة لحكومة الوفاق الوطني، والمفاوضات مستمرة في جلسات منفصلة داخل مقر إقامة وفود الحوار السياسي".

وتتصدر أجندة هذه الجولة التي يؤمل في أن تكون الأخيرة، مناقشة الأسماء المرشحة لتولي رئاسة حكومة الوفاق الوطني وباقي المناصب القيادية، وبحث توقيع جميع الأطراف بالأحرف الأولى على المسودة النهائية لإنفاق سياسي معدل، اقترحه المبعوث الأممي، على أن يتم التوقيع النهائي وتنصيب الحكومة في 19 من الشهر الجاري في طرابلس الغرب، قبل يوم واحد من استكمال البرلمان المعترف به دوليا مأموريته، وذلك لتفادي حدوث فراغ دستوري في ليبيا.

ومن بين ترشيحات مجلس النواب في طبرق التي ضمت 14 اسما، وترشيحات قدمتها وفود أخرى في الحوار الليبي تضم المستقلين وكتلة المقاطعين لجلسات البرلمان في طبرق، ومسارات الأحزاب والبلديات والمرأة والمجتمع المدني، سيختار المبعوث الأممي خمسة أسماء فقط لشغل مناصب قيادية هي رئيس الحكومة ونائبان له ووزيرا دولة بدون حقيبة.

وقال مصدر في بعثة الأمم المتحدة سيقدم برناردينو ليون الأسماء والوثيقة في ظرف واحد لجميع ممثلي أطراف الصراع على السلطة، وسيكون عليهم التصويت بالقبول أو الرفض فقط .

وأضاف المصدر: " لن تجري نقاشات حول النص أو الأسماء بعد اختتام هذه الجولة ".

وكان مبعوث الأمم المتحدة قد شدد في وقت سابق على أن مهمته كـ "مسهل" ومفاوض، انتهت، وأن مسار المفاوضات وصل إلى لحظة الحقيقة واليقين.