الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

أخبار


أخبار مرتبطة
الهجرة الدولية : 2250 مهاجراً فقدوا على سواحل ليبيا خلال 2016أفاد الناطق باسم منظمة الهجرة الدولية جول ميليان بأن أكثر من2250 مهاجرا قتلوا او فقدوا على سواحل ليبيا خلال العام الماضي.منظمة الهجرة الدولية : فقدان 60 مهاجراً بعد غرق قاربهم قرب السواحل الليبيةمنظمة الهجرة الدولية : فقدان 60 مهاجراً بعد غرق قاربهم قرب السواحل الليبيةانتهاكات خطيرة يتعرض لها لاجئو تاورغاء في مخيم الاكاديمية البحرية - طرابلسالراصد الليبي - ايوان ليبيا .

ندد رئيس رابطة أسر المفقودين و المعتقلين تاورغاء محمد رضوان بما يتعرض له قاطنو مخيم أكاديمية الدراسات البحرية المعروف بمخيم جنزور غربي طرابلس
اختطاف ناشطة هولندية من وسط العاصمة طرابلسالراصد الليبي – موقع الوسط
:
أعلن الصحفي في إذاعة «هولندا1» وهي راديو وتلفزيون متخصص في شمال أفريقيا وليبيا، غيربرت فان دير، اليوم الأربعاء، اختفاء الناشطة الهولندية إيفون سنتغر في العاصمة الليبية طرابلس.
كتب farooh2004
30 يوليو 2015 9:01 م
-
الحكومة تطالب البعثة الأممية بالضغط على المؤتمر من أجل الحوار

الحكومة تطالب البعثة الأممية بالضغط على المؤتمر من أجل الحوار

دعت الحكومة الموقتة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى الضغط على المؤتمر الوطني (المنتهية ولايته) للتوقيع على اتفاق الصخيرات. وأصدرت الحكومة الموقتة مساء أمس الأربعاء بيانًا تحت عنوان بيان الحكومة الليبية بشأن تقاعس المؤتمر الوطني المنتهية ولايته عن التوقيع على مسوَّدة الاتفاق السياسي، وجرى نشره على صفحة الحكومة الرسمية على «فيسبوك». وقال البيان إن «المؤتمر الوطني يتعامل بتساهل واستهانة بالرغم من إدراك الجميع بأنَّه السبب الرئيس لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا والكوارث التي ألمَّت بها خلال فترة توليه السلطة». وأضاف البيان أن «الحكومة الموقتة تحمِّل المجتمع الدولي مسؤولية المآسي التي يعاني منها الشعب الليبي». وأعربت الحكومة عن استغرابها من «عدم اكتراث المجتمع الدولي للأوضاع التي آلت إليها ليبيا بسبب تردده». ودعت الحكومة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى اعتبار المؤتمر الوطني «خارجًا عن القانون ومعرقلاً لمسار الحوار والتوافق والتصالح الوطني» في حالة استمرار رفضه التوقيع على اتفاق الصخيرات، كما دعت الحكومة الموقتة إلى «تطبيق ما صدر عن اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي أخيرًا بإصدار عقوبات في حق معرقلي الحوار ورفع مذكرات اعتقال لهم وملاحقتهم قانونيًّا وفق قرارات مجلس الأمن».