الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

جرائم الميليشيات المسلحة


أخبار مرتبطة
ارتفاع عدد ضحايا تفجيرات القبة إلى 47 قتيلاارتفعت حصيلة ضحايا التفجيرات الثلاثة التي وقعت في مدينة القبة، شرقي ليبيا، صباح اليوم الجمعة، إلى 47 قتيلا، بينهم 3 مصريين وسودانيين اثنين، حسب ما قال العقيد أحمد المسماري، الناطق باسم رئاسة أركان الجيش الليبي المنبثقة عن البرلمان لافتاً إلى أن هذه الحصيلة ليست نهائية.الإمارات تدين تفجيرات ليبيا وتقرر علاج المصابيناعلنت الامارات العربية المتحدة عن ادانتها واستنكارها للتفجيرات الارهابية التي وقعت اليوم الجمعة في ليبيا وأودت بحياة العشرات وإصابة عدد آخر من المواطنين الابرياء.العثور على جثتي طفلتين جنوب غرب طرابلسعُثر على جثتي الطفلتين حنين عثمان زقلة البالغة من العمر 9 سنوات، وشقيقتها ربيعة عثمان زقلة البالغة من العمر11 سنة مقتولتين أمس الأول الجمعة، بأحد الأودية القريبة بمنطقة تندميره قرب بلدة بدر نحو 200 كليومتر جنوب غرب العاصمة طرابلس.اختطاف رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبياأفادت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، في بيان صدر اليوم بمدينة الزاوية، أن رئيسها الدكتور الهادي بن طالب وعضو مجلس إدارتها الدكتور علي الأسطى اختطفا، صباح اليوم، من طرف كتيبة السعداوي، حيث لازالا محتجزين حتى توقيت صدور البيان. وناشدت اللجنة في بيانها اللجان المتخصصة بالأمم المتحدة ومنظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايتس ووتش التدخل العاجل لضمان الإفراج عن بن طالب والأسطى.
كتب RLAdmin2
21 ديسمبر 2013 10:50 ص
-
اغتيال مسؤول في الاستخبارات برصاص مجهولين في مدينة درنة

اغتيال مسؤول في الاستخبارات برصاص مجهولين في مدينة درنة

قتل مسؤول عسكري بارز في الجيش الليبي، مساء امس الجمعة، برصاص مجهولين شرق البلاد في مدينة درنة التي تشهد انفلاتا أمنيا واسعا وغيابا تاما لمؤسسات الدولة، خصوصا الامنية والعسكرية،  وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه إن "مجهولين أطلقوا وابلا من الرصاص على العقيد فتح الله عبدالرحيم القزيري، رئيس فرع الاستخبارات العسكرية في مدينة بنغازي مساء امس الجمعة خلال زيارة اجتماعية قام بها إلى مدينة درنة" فأردوه قتيلا. وأضاف أن "لقزيري الذي تم تكليفه قبل أيام بهذا المنصب المهم في الجيش الليبي قتل وسط مدينة درنة بعد حضوره لعقد قران ابنة شقيقه المقيم في تلك المدينة". وأوضح أن "القزيري فارق الحياة مباشرة بعد تلقيه عدة رصاصات في أماكن متفرقة من الجسم وأن جثته نقلت إلى مستشفى درنة المركزي". وبلغ عدد الذين تم اغتيالهم في مدينتي بنغازي ودرنة قرابة الثلاثمائة شخصا خلال الأشهر الأخيرة ولم تتمكن سلطات البلاد الهشة من القبض على ضالعين في هذه العمليات التي استهدفت رجال الجيش والشرطة، إضافة إلى رجال الدين والقضاء ونشطاء سياسيين وإعلاميين.