الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

جرائم الميليشيات المسلحة


أخبار مرتبطة
انقاذ مئات المهاجرين من الموت قبالة السواحل الليبيةأعلن مسؤول ليبي في جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية أن حرس السواحل الليبي أنقذ 137 مهاجرًا كانوا يحاولون الانتقال إلى أوروبا على متن زورق مطاطي، بينهم خمس نساء وثلاثة أطفال ونقلوهم إلى البر، وفقًا لفرانس برس.مسلحون يقتلون لاعب كرة القدم السابق الليبي سالم عونقال مصدر أمني بصرمان إن مسلحين اثنين أقدما على اختطاف لاعب كرة القدم السابق الليبي سالم عون نجم نادي رفيق الرياضي، قبل أن يقتلوه ويدفنوا جثته في أحد مزارع منطقة القناوية جنوب صرمان 60 كلم غرب العاصمة طرابلس.العثور على مفبرة جماعية بها عدد من الجثث المتحللة فى سرتعُثر في مدينة سرت على رفات 25 جثة متحللة بإحدى المقابر الجماعية، التي جرى الكشف عنها خلف مقر الشرطة العسكرية في المدينة، وفق ما أعلن عميد بلدية سرت مختار المعداني.العثور على جثث لمهاجرين قبالة السواحل الليبيةعثر على جثث ثمانية مهاجرين في البحر المتوسط على متن زوارق كانت أبحرت من ليبيا، وفق ما أفاد خفر السواحل الإيطاليون.
كتب RLAdmin2
21 ديسمبر 2013 10:50 ص
-
اغتيال مسؤول في الاستخبارات برصاص مجهولين في مدينة درنة

اغتيال مسؤول في الاستخبارات برصاص مجهولين في مدينة درنة

قتل مسؤول عسكري بارز في الجيش الليبي، مساء امس الجمعة، برصاص مجهولين شرق البلاد في مدينة درنة التي تشهد انفلاتا أمنيا واسعا وغيابا تاما لمؤسسات الدولة، خصوصا الامنية والعسكرية،  وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه إن "مجهولين أطلقوا وابلا من الرصاص على العقيد فتح الله عبدالرحيم القزيري، رئيس فرع الاستخبارات العسكرية في مدينة بنغازي مساء امس الجمعة خلال زيارة اجتماعية قام بها إلى مدينة درنة" فأردوه قتيلا. وأضاف أن "لقزيري الذي تم تكليفه قبل أيام بهذا المنصب المهم في الجيش الليبي قتل وسط مدينة درنة بعد حضوره لعقد قران ابنة شقيقه المقيم في تلك المدينة". وأوضح أن "القزيري فارق الحياة مباشرة بعد تلقيه عدة رصاصات في أماكن متفرقة من الجسم وأن جثته نقلت إلى مستشفى درنة المركزي". وبلغ عدد الذين تم اغتيالهم في مدينتي بنغازي ودرنة قرابة الثلاثمائة شخصا خلال الأشهر الأخيرة ولم تتمكن سلطات البلاد الهشة من القبض على ضالعين في هذه العمليات التي استهدفت رجال الجيش والشرطة، إضافة إلى رجال الدين والقضاء ونشطاء سياسيين وإعلاميين.