الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|من نحن|اتصل بنا

أخبار


أخبار مرتبطة
بيان جمعية المراقب لحقوق الإنسان ومجموعة حريات للتنمية وحقوق الانسان بشأن النزاع المسلح بمنطقة قصر بن غشير والمطاران منطقة قصر بن غشير و مطار طرابلس هى منطقة مأهولة وذات كثافة سكانية عالية يجرى على ارضها هذه الايام صراع مسلح بين كتيبة أمن المطار وكتائب وقوات مناطقية يقودها قادة ميدانيين يتحركون دون اوامر ودون اى غطاء شرعىعلي ابراهيم...الأبعاد الحقيقة لعملية تدمير طرابلسليس الهدف الحقيقي للعملية هو تحرير مطار طرابلس الدولي أو إخراج القعقاع و الصواعق المدني ..... الهدف الحقيقي هو إخراج مطارات ليبيا الدولية باستثناء معيتقة و مصراته عن العمل و الدفاع وراء ذلك سببينبيان جمعية المراقب لحقوق الانسان ومجموعة حريات للتنمية وحقوق الانسان بشأن احداث النزاع المسلح حول مطار طرابلس الدولي ومستشفى الجلاء بنغازىان الاوضاع الأمنية وتطوراتها في ليبيا تشكل مصدر قلق كبير بالنسبة لنا وخاصة في المرحلة الحالية والتي نعتبرها حساسة حيث تتعرض ليبيا لتحديات داخلية وخارجية كبيرة.خطة أمنية فى البيضاء إستعداداً لعيد الفطرأعدت مديرية أمن البيضاء خطة أمنية شاملة استعدادًا لعيد الفطر المبارك. وناشدت مديرية أمن البيضاء المواطنيين في المدينة بضرورة التعاون معها ومساعدة رجال الأمن في سبيل تنفيذ الخطة الأمنية الشاملة بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك. وقالت المديرية في مناشدتها إن رجال الأمن التابعين للمديرية وكذلك قوة الدعم، وبالتعاون مع كافة الجهات ذات العلاقة سيضعون خطة شاملة تهدف للحفاظ على المواطنيين وممتلكاتهم.
كتب RLAdmin2
28 أكتوبر 2013 1:08 م
-
علي زيدان يوقع إجراءات مناقلة صرف تعويضات سجناء بوسليم

علي زيدان يوقع إجراءات مناقلة صرف تعويضات سجناء بوسليم

قال رئيس رابطة أحرار سجناء بوسليم ببنغازي محمد المقروس إن رئيس الحكومة علي زيدان وقع اليوم إجراءات مناقلة صرف تعويضات سجناء بوسليم المبدئية، التي وصلت إلى ثلاثمائة مليون دينار ليبي. وأضاف المقروس لأجواء لبلاد أنهم قدموا مقترحا بأن يعوض الشخص بستة وتسعين ألف دينار لمن سجن لسنة، والسقف الأعلى للتعويض سيكون ثلاثمائة ألف دينار في السنة، ومن كانت مدة سجنه أكثر من سنة سيجزأ تعويضه على مدى سنوات، ومن سجن لثلاثين عاما سيتحصل على ثلاثة ملايين دينار لكل عشر سنوات. وأوضح المقروس أن التعويض سيكون "لسجناء الرأي" ويستثنى من سجن لأسباب أخرى، وهذا ما عملت عليه الرابطة في المدة الماضية وهو ما ستتأكد منه اللجنة الإدارية المعنية قبل عملية صرف التعويضات. وأكد المقروس أن التعويضات ستصرف بعد أن تنتهي اللجنة التابعة لوزارة العدل المكلفة من رئاسة الوزراء التي تشمل أعضاء من وزارة المالية من استيفاء الإجراءات الإدارية. يذكر أن هذا التعويض سيشمل أربعة آلاف مسجل في رابطة سجناء بوسليم على مستوى ليبيا، بحسب المقروش.