الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|من نحن|اتصل بنا

أخبار


أخبار مرتبطة
محافظ بنك ليبيا المركزي السابق يلتقي سفيرة أمريكاالتقى محافظ مصرف ليبيا المركزي المكلف من المؤتمر الوطني المنهية ولايته الصديق الكبير مع سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا السيدة ديبورا جونز مؤخرا ،تونس تنفي عبور عناصر ليبية مسلّحة إلى أراضيهانفى العقيد بالجيش الوطني التونسي مراد المحجوبي اليوم الخميس ما يُتداول حول عبور عناصر ليبية مسلّحة إلى التراب التونسي مؤكّدا تمركز كلّ التشكيلات الأمنية بالمعابر الحدوديّة والمسالك البريّةبوهاشم: مقاتلون أجانب ضمن الجماعات الإرهابيةأكد الناطق بأسم مجلس النواب الليبي المنتخب المنعقد في طبرق فرج أبو هاشم بأن 20% من المقاتلين إلى جانب الجماعات الإرهابية هم من الأجانب.مقتل وإصابة 16 شخصا في اشتباكات ببنغازيتجددت الاشتباكات في مدينة بنغازي، اليوم الخميس، بين قوات مجلس شورى ثوار بنغازي وقوات الجيش الليبي ما أسفر عن مقتل وإصابة 16 شخصا، كما لقي جندي بالقوات الخاصة ببنغازي بمشاة البحرية الليبية حتفه جراء إطلاق النار عليه من قبل قناصة.
الاكثر قراءة
مقتل وإصابة 16 شخصا في اشتباكات ببنغازيتجددت الاشتباكات في مدينة بنغازي، اليوم الخميس، بين قوات مجلس شورى ثوار بنغازي وقوات الجيش الليبي ما أسفر عن مقتل وإصابة 16 شخصا، كما لقي جندي بالقوات الخاصة ببنغازي بمشاة البحرية الليبية حتفه جراء إطلاق النار عليه من قبل قناصة.محافظ بنك ليبيا المركزي السابق يلتقي سفيرة أمريكاالتقى محافظ مصرف ليبيا المركزي المكلف من المؤتمر الوطني المنهية ولايته الصديق الكبير مع سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا السيدة ديبورا جونز مؤخرا ،إستمرار عمليات الخطف في منطقة ورشفانة غرب ليبياعرض مساء اليوم الأربعاء أحد شباب ورشفانة غرب العاصمة الليبية طرابلس ويدعي طارق علي بكار لإطلاق نار من قبل مجموعة مسلحة تابعة لعملية فجر ليبيا بالقرب من مدرسة الماية الثانوية حيث أصيبت السيارة بعيار ناري وأعتدو عليه بالضرب ما احدث أصابت في رأسه و اقتادوه بالقوة إلى مقرهم،قائد عسكرى ليبي يتوقع هجوم 'فجر ليبيا' على منطقة الهلال النفطيتوقع آمر القاطع الحدودى فى أجدابيا التابع لرئاسة الأركان العامة الليبية العقيد بشير بوضفيرة، هجومًا كبيرًا من قبل قوات فجر ليبيا خلال اليومين المقبلين على منطقة الهلال النفطى.
كتب محرر الراصد 1
2 أكتوبر 2013 1:03 م
-
المليشيات.. التحدي الأمني الأول لليبيا

المليشيات.. التحدي الأمني الأول لليبيا

 يتناول التقرير الاستراتيجي الأخير لمركز الأعمال بيزنس مونيتور الدولي (BMI) الشأن الدفاعي في ليبيا والبيئة الأمنية، وفرص استعادة البلاد للحياة الطبيعية بعد انتهاء الفوضى الحالية.

والاستنتاج العام الذي تم التوصل إليه هو أنه في حين أن ليبيا لديها إمكانات واضحة للولوج كعضو مسالم وديمقراطي ومزدهر ضمن المجتمع الدولي فانه لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به لضمان استقرار الوضع الأمني.

في النتائج الرئيسية للتقرير، أن الأولوية الأكثر BMI وتعتقد مؤسسة إلحاحا للحكومة الليبية بهدف تحقيق الاستقرار في الوضع الأمني تتمثل في نزع سلاح الميليشيات وتمكين عناصرها من فرصة الانضمام إلى القوات المسلحة الليبية الناشئة، أو من الحصول على مساعدة في بحثهم عن العمل المنتج.

  كما يرى التقرير أنه يجب على الحكومة أن تعمل للحد من التدفق غير المشروع للأسلحة التي اختفت من مخزون الجيش الليبي خلال الثورة "حيث تجد هذه الأسلحة طريقها إلى الجماعات المتمردة في أفريقيا وإلى ما أبعد من ذلك". كما يرى التقرير إن على الحكومة الليبية المضي قدما في جهودها الرامية إلى إصلاح وإعادة بناء وإعادة توجيه القوات المسلحة في البلاد. ويمكن القيام بذلك عن طريق دمج الميليشيات السابقة في القوات المسلحة الليبية، وعبر اقتناء معدات عسكرية جديدة.

 وقال التقرير الدولي يجب على الحكومة الليبية أيضا أن تواصل العمل لنزع سلاح الميليشيات التي لا تقبل بعد بتسليم أسلحتها. وبالإضافة إلى ذلك، يجب أن تسعى للحد من التوترات القائمة بين العديد من المجموعات العرقية في البلاد، وتعتبر تقارير مؤسسة "بيزنس مونيتور الدولي" المرجع الأمني الأول لرجال الأعمال والمستثمرين.