الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

أخبار


أخبار مرتبطة
فريحة عمر: لا وجود للدولة في الزنتان والرجبان وورشفانةقالت عضو مجلس النواب فريحة عمر أنها "أصيبت بالصدمة والفاجعة" إثر الزيارة التي أدتها مع عدد من أعضاء مجلس النواب "للوقوف على أحوال المدن المساندة للشرعية في الزنتان والرجبان وورشفانة والمناطق المجاورة".طبي بنغازي يعاني من نقص في الكوادر الطبيةيعاني المركز الطبي في مدينة بنغازي من نقص الكوادر الطبية بعد رحيل عدد من الممرضين الأجانب، وحاول عدد من المتطوعين من شباب المدينة سد هذا النقص بعد اجتياز دورة تدريبية نظمها المركز.نشر رسائل هيلاري كلينتون بشأن حادثة بنغازينشرت وزارة الخارجية الاميركية الجمعة اول دفعة من الرسائل الالكترونية لوزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون والمتعلقة بليبيا والهجوم المسلح على البعثة الاميركية في مدينة بنغازي في 2012.الجزائر: الجيش يحث قواته قرب ليبيا على اليقظةحث رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، أفراد الجيش بالحدود الجنوبية الشرقية القريبة من ليبيا، على رفع درجة اليقظة تحسبا لمخاطر الإرهاب ببلدان الجوار التي تعيش الأهوال.
كتب mhamdy
26 أغسطس 2013 2:23 م
-
رئاسة أركان الجيش تستنكر الاشتباكات المسلحة بين الزاوية وورشفانة وتدعو لضبط النفس

رئاسة أركان الجيش تستنكر الاشتباكات المسلحة بين الزاوية وورشفانة وتدعو لضبط النفس

استنكرت رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي في بيان لها أمس الأحد الاشتباكات المسلحة بين منطقتي الزاوية وورشفانة والتي أسفرت عن سقوط عدد من الضحايا بين قتلى وجرحى. ودعت رئاسة الأركان أطراف النزاع بالمنطقتين إلى ضبط النفس وتحكيم العقل وتغليب مصلحة الوطن عن المصالح الذاتية.

وأوضحت أنها كلفت الشرطة العسكرية والكتيبة (17) بالقوات الخاصة والقوة المشتركة بالفصل بين منطقتي ورشفانة والزاوية وتأمين الطرق المؤدية إليهما ، وكذلك التشاور والاتفاق مع أعيان المنطقتين لوقف الاشتباكات .

وأعرب البيان عن تقدير رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي لما ورد في بيان المجلس المحلي ورشفانة وأعيان مدينة الزاوية والذي وافقا فيه على تدخل هذه القوات للفصل بين المنطقتين وفض النزاع .

وأهابت رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي في بيانها بتسليم المطلوبين للعدالة في أقرب وقت لمحاكمتهم ، منبهة إلى أن هذه الأعمال من شأنها الإساءة للوطن وزعزعة أمنه واستقراره ، وعرقلة بناء مؤسسات الدولة وخاصة مؤسستي الجيش والشرطة .