الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

مقالات و اراء


أخبار مرتبطة
د.مصطفى الزايدي.....بدون مقدمات ولا مجاملات .. انها ساعة للعمل الجاد وليس للكلام الهدام !قريبا يسدل الستار علي فترة حالكة من التاريخ الليبي ، لكن اختصار الزمن اللازم لإنهاء المؤامرة ، يفرض ضرورة وحدة القوى الوطنية وان اختلفت مسمياتها وربما اهدافها ،واحكام تنسيقهامحمد علي المبروك..... تفاصيل وأهداف وصفات الحرب في مدينة طرابلسم تكن الحرب التي دارت بين جماعات مدينة مصراتة والجماعات المنضمة اليها وجماعات مدينة الزنتان والجماعات المنضمة اليها حرب مباشرة ، فلم يكن هناك اشتباك مباشر بينهما محدد الأهداف فكان كل طرف يرمي بنيرانه وقذائفه على الطرف الاخر رميا عشوائياعلي ابراهيم.....إنجازات الثورة الليبيةعلى مدار الثلاثه سنين السابقة شهدت ليبيا الكتير من التقلبات في الاوضاع نتيجة الثورة الليبية وهذه ماشهدته نتيجة غياب الأمن وأنفلات السلطة وأنتشار السلاحالتايمز: ليبيا الممزقة قد تنقسم إلى دولتين فاشلتيننشرت صحيفة التايمز مقالا تحليليا لبل ترو، وروجر بويس يشرح فيه تطورات الأوضاع في ليبيا الممزقة مما يؤدى إلى انقسامها إلى دولتين فاشلتين.
28 يونيو 2013 11:48 م
-
لأنقاذ ليبيا من محنتها

لأنقاذ ليبيا من محنتها

إذا شاعت الفوضى فلا موقف لها غير إجتماع كلمة الناس والنزول للشوارع للتعبير بهتافاتهم التي يقولون فيها ’’ تسريح المعتقلين من جميع السجون السرية والعلنية , نريد الديموقراطية , نريد الحرية الشخصية , لا إعتقال بعد اليوم على حرية التعبير , لا توقيف على الهوية , لا لبعثرة وتبذير أموال الدولة , لا للتدخل
الأجنبي ...ولا لا لا لكل ما هو مشتت لوحدة ليبيا وأمن مجتمعها .
ولكن لا بد للجميع من أن يتركوا التعصب للماضي البعيد والقريب , فلن يتمكن الفبراريون من إدارة الدولة من دون السبتمبريين وهم بإعتراف الجميع يمثلون الأغلبية وهم الرافضون لحكم الأخوان والتدخل الخارجي وأساليب المليشيات المرتكبة لكل ما إرتكبته من جرائم موثقة بجميع وسائل التوثيق وهي جرائم ضد الأنسانية , ولا السبتمبريين بإمكانهم أن يحكموا لوحدهم ويعودون بالعلم الأخضر ونشيد الله أكبر , مثلما فعل الفبراريون بإعادة علم ونشيد المملكة . فهذه الأعلام والأناشيد لم يُستفتى عليها الشعب الليبي بل فُرضت عليه .
لذلك لابد من تخلي الجميع عن ما هو متمسك به ومتعصّب له والأتفاق على مرحلة جديدة على أساس مباديء ثورة سبتمبر لأنها مباديء إخاء ومحبة وتسامح . يجب أن يتفق الجميع على أن يجتمع مجلس جميع القبائل الليبية وهو المجلس الذي يصوت على إعطاء الثقة لحكومة إنتقالية يتم تشكيلها بمعرفته تلتزم :
1 ـ إعلان التعبية العامة وإلتحاق جميع ضباط وضباط صف وجنود الجيش وقوات الأمن العام , والأستخبارات العسكرية ورجال ونساء الأمن الداخلي والخارجي المتقاعدين القادرين منهم والعاملين سواء كانوا سبتمبريين وأو فبراريين , سواء حملوا السلاح ضد وطنهم وإلى جانب القوات الأجنبية أو دافعوا عن وطنهم ضد العدوان الخارجي وضد الخارجين عن الأمر والقانون .
2 ـ تشكل لجنة قيادة من أعضاء من مجلس القضاء الأعلى وضباط القوات المسلحة والشرطة للحفاظ على الأمن وتسيير شؤون الدولة إلى أن يتم تشكيل الحكومة التي يمنحها مجلس القبائل ثقته لتباشر عملها وفق برنامج يضم النقاط التالية :
أولاً : تعطيل العمل بنظام الأحزاب .
ثانياً: العمل بأول دستور للدولة بشكل مؤقت .
ثالثًا :الأسراع في إجراء الترتيبات لأجراء إنتخابات لتشكيل مجلس الأمة .
رابعًا : إلعمل بعدها مباشرة على إجراء إستفتاء يشترك فيه جميع الليبيين
       والليبيات حول هذه الأساسيات : شكل نظام الدولة ــ العلم ـ والنشيد
       الوطني .
شكل نظام الدولة من حيث أنها إدارة مركزية أم فيدرالية , جمهورية أم ملكية , أم جماهيرية ؟ـــ العلم , هل يعتمد علم النظام الملكي أم علم النظام الجماهيري ؟
أم علم جديد ليمثل مرحلة جديدة ؟ والنشيد , هل نشيد يابلادي أم نشيد الله أكبر , أم نشيد جديد ينظمه شعراء الوطن ؟ .
لأعادة السفينة للوجود لابد من الذهاب إلى حيث إنتهت بالغرق ولأنقاذها لابد من البحث عن مكان غرقها , وسفينتنا الليبية في تاريخنا الحديث بدأت بمجلس القبائل في مطلع الخمسينات وأنتهت في مجلس القبائل في السنة الحادية عشر من الألفية الجديدة , ومن مجلس القبائل يجب أن تنطلق جهود إنتشالها وإعادة إبحارها من جديد في عالم الزمن .


النقيب بحار سابقًا رمضان الجبو ــ فرنسا 29 يونيه 2013 .
بغير هكذا تفكير في الحل لن يكون غير الدماء والتخلف والتعصب الذي سيكون الجميع ضحاياه .