الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

مقالات و اراء


أخبار مرتبطة
د.مصطفى الزايدي.....بدون مقدمات ولا مجاملات .. انها ساعة للعمل الجاد وليس للكلام الهدام !قريبا يسدل الستار علي فترة حالكة من التاريخ الليبي ، لكن اختصار الزمن اللازم لإنهاء المؤامرة ، يفرض ضرورة وحدة القوى الوطنية وان اختلفت مسمياتها وربما اهدافها ،واحكام تنسيقهامحمد علي المبروك..... تفاصيل وأهداف وصفات الحرب في مدينة طرابلسم تكن الحرب التي دارت بين جماعات مدينة مصراتة والجماعات المنضمة اليها وجماعات مدينة الزنتان والجماعات المنضمة اليها حرب مباشرة ، فلم يكن هناك اشتباك مباشر بينهما محدد الأهداف فكان كل طرف يرمي بنيرانه وقذائفه على الطرف الاخر رميا عشوائياعلي ابراهيم.....إنجازات الثورة الليبيةعلى مدار الثلاثه سنين السابقة شهدت ليبيا الكتير من التقلبات في الاوضاع نتيجة الثورة الليبية وهذه ماشهدته نتيجة غياب الأمن وأنفلات السلطة وأنتشار السلاحالتايمز: ليبيا الممزقة قد تنقسم إلى دولتين فاشلتيننشرت صحيفة التايمز مقالا تحليليا لبل ترو، وروجر بويس يشرح فيه تطورات الأوضاع في ليبيا الممزقة مما يؤدى إلى انقسامها إلى دولتين فاشلتين.
25 يونيو 2013 4:28 م
-
انشغالات في موعد البيعة !!!

انشغالات في موعد البيعة !!!

من سيذهب لمبايعة الامير تميم للمشاركة في العرس الديمقراطي للربيع العربي  ؟، بالتأكيد لن يكون من بين المدعوين الليبيين  آى من الليبراليين لانهم مشغولين في البحث عن الوسائل التي تمكنهم من التهرب من العزل ، وزعمائهم منهمكون في منتديات الاشتراكية الدولية  المنعقدة هذه الايام في الدار البيضاء  بمشاركة الكيان الصهيوني ، حتى وان كانوا لا يطيقون الاشتراكية ،لا اسما ولا مسمى ،فهم من حمل معاول تحطيمها و دفنها في ليبيا بدريعة اصلاح الاقتصاد فتسللوا من النوافذ المشرعة  منذ زمن ،ونجحوا في تفخيخ ليبيا ،ورقصوا مع اعمدة الرأسمالية على اصوات الانفجار الرهيب  الذي مزق الجسد الليبي اربا  اربا .
حكومة زيدان مشغولة ايضا في نسج الاكاذيب ، فمن كذبة القوة المشتركة التي لا تقهر والحملة الوهمية على المليشيات غير الشرعية الت اطاحت برأس شوايل ورمته وشوائله فى مزبلة التاريخ ، الى اكذوبة استرجاع اموال القذافي المهربة الى جنوب أفريقيا ، لكن  السيد برافن جوردهان وزير مالية جنوب افريقيا فضح الكاذبين وبين ان الاموال مثار الحديث مع الاخوانى اسامة العبد الوزير بكتب زيدان ( يبدوا وجود وزارة سرية في مكتب زيدان فضح امرهم في الكيب تاون ) هي اموال عامة مملوكة  شركة الاستثمارات الافريقية متمثلة في خمس فنادق  كبرى  ناجحة وتحقق عوائد كبيرة ، في ساندنتون ،وكيبتاون ،ومونلانجا .
المهم  اكد وزير مالية  جنوب افريقيا عدم وجود  اموال سرية  للقدافي  وابنائه واعوانه ،بالرغم من الزج باسم الاستاد بشير صالح فى الموضوع لوضع بهارات ومحليات لبلع الكذبة ،فلا القائد ولا بشير صالح ممن يكنزون الاموال كما يفعل بعض ثوّار فبراير .القصة الهاء للراي العام الليبي المحتقن والذي اكتشف حقيقة الكذبة فلم يعد امام اساطين فبراير الا الاستمرار في نسج الاكاذيب . لا يهم افتضح الامر ام لا .
 السؤال  الاهم ،لماذا لم يطرح السيد زيدان وهو يجرى خلف كامرون واوباما في ايرلندا الشمالية الرافضة للتاج البريطاني لماذا لم يطرح استعادة اكثر من 120 مليار هي استثمارات المؤسسات المالية الليبية المجمدة في الدول الغربية منذ قرابة ثلاثة اعوام ، تلك الاموال التي كان القذافي يوجه بتوفيرها واستثمارها لمصلحة العائلات الفقيرة والاجيال القادمة والتي استفادت  اكثر من ثلاثمائة الف اسرة  ليبية من عوائدها الشهرية ، لماذا البحث فقط في مبلغ لم يصل الى المليار هو جملة  استثمارات المحفظة الافريقية في  جنوب افريقيا .
المهم سيكون تمثيل ليبيا في بيعة الامير الجديد ، متواضعا لان اهل الحل والعقد مشغولون ايضا في منع عجائز ونساء واطفال تاورغاء من العودة الى بيوتهم المدمرة والمنهوبة ، واهل الحرب مشغولون في الاعداد لمعارك تصفية الحساب بين مصراته والزنتان ، والاسلاميون يلهثون خلف الحوريات في ارياف دمشق وحلب .
العتب على الشيخ حمد كان عليه ان يراعى ظروف الرعية وان يؤجل  الامر قليلا حتى وان كان مريض في الرمق الاخير .


ابويعرب الطرابلسي
25 .6.2013