الرئيسية|البومات الصور و الفيديو|العضوية|تسجيل الضحايا|من نحن|اتصل بنا

العنف ضد المرأة


أخبار مرتبطة
قضية المعتقلة المحامية ثريا عيسى محمدثريا محاميه ليبية تقبع خلف القضبان ، بلا تهمة كل ذنبها أنها أخت ، المواطن محمد عيسى الجبالي الذى تم القبض عليه وتعذيبه حتى الموت من قبل المليشيات التابعة للاسناد الثانية انتقاماً لمقتل عدنان الشيباني بتاريخ 21/9/3013 علما بأنه لم يتم التحقيق ولا فتح حتى محضر رسمي بالتهمة انما طبق قانون العصابات بوحشية في غياب الدولة والقانونالعثور على جثتي امرأتين في منطقة عين زارةتعرض احدى معتقلات للتعذيب الشديد في معتقلات المدعو عبد الغني الككليعلى تمام الساعة الحادية عشر صباح يوم 14/9/2013 جلبت الي مستشفى علاج الحروق بطرابلس احدى المواطنات المعتقلات لدى المدعو عبدالغني الككلي الملقب بــ( غنيوه ) نتيجة تعرضها لحروق شديده بالوجه وكل الجسم بعد سكب حمض الكبريتيكاختطاف المحامية حميدة الهادى الأصفر فى مدينة جنزور يوم الخميس 15-08-2013اختطاف المحامية حميدة الهادى الأصفر فى مدينة جنزور يوم الخميس
15 أبريل 2013 1:51 م
-
امرأة مدنية وتحاكم أمام المحكمة العسكرية

امرأة مدنية وتحاكم أمام المحكمة العسكرية

الاسم -هند
العمر -38 عام
الحالة الاجتماعية -مطلقة
العمل-ملتقى الحوار شارع عمر المختار -طريق المطار -أتصال خارجى
السكن -مصنع بوسليم
تم الحضور الى بيتها كتيبة السرايا الحمراء وتم التفتيش وسجن الوالد مدة 18 يوم
التهمة -انها تملك أسلحة فى البيت
اليوم التالى ذهبت الى الامداد العسكرى فى السوانى وقالوا لها ان هناك شكوى ضدها وانها تملك اسلحة وان هناك من شاهدها فى الساحة الخضراء وهى مؤيدة للقذافى
قالت لى أنها فى 8-2011 كانت تنزل الى الساحة فى رمضان كى تحمل الاكل للنازحين فقط هذا ماقامت به .
عندما تم أيقافها للمرة الاولى قام والدها بأحضار كل الاوراق التى تخصها كى يطلقوا سراحها ومن ظمنها التقرير الطبي وانها فى شهر 2-3 كانت تراجع فى المستشفى لانها تشكو من مشاكل بالمعدة وجواز السفر وبطاقة العمل وترخيص السلاح
تم مساومتها من خلال أمر الكتيبة بأن قال لها عيشى اللحظة معاى
وانسي كل التهم وصوف اعطيك كل اوراقك الخاصةعندما لم توافق وجهوا لها تهمة انها قامت بقتل عائلة كاملة من الشرق 14.5
تم سؤالها عن سلاحها الذى تملك وأجابت بأن هناك من سرقه منها أثناء رجوعها من شارع الزاوية حيث تسكن والدتها وهى تعرفه بالاسم ومكان سكنه وانها اعطته السلاح بعد ان قام بتهديدها هذا الشخص أسمه عبدالله وهى تعرف زمزمات افراح هو يسكن فى شارعهم
تم اطلاق سراحها وتوقيعها على اقوالها ولم يتم أستدعائها الافى
3-2012 الشرطة العسكرية وهى تسكن فى الفيلأ مع والدها فى جناح خاص جو كسروا الحوش كله وسرقو ا كل محتوياته وسبوها وشتموها بكل انواع الشتائم مكان المقر كان الشرطة العسكرية مشروع الهضبة تم ضربها وتعذيبها فى هذا المكان وبالكهرباء والتهمة كانت قتل عائلة شرقاوية بالكامل وتم وضعها فى دار نوم وكان هناك 6 من الرجال وكانوا سكارى ومحششين وغير طبيعين .
بتاريخ 16-10 -2012 تم الاتصال بها عن طريق شخص عرف بنفسه انه وكيل نيابة وانها مطلوبة للتحقيق وعندما سالته هل احضر اليكم اليوم قال لا قالت غدآ قال لا أى من الاربعا ءالى يوم الاحد الى ان تم الاتصال بها مرة اخرى عن طريقق عضو النيابة وكان التاريخ 16 -10 من يوم الثلاثاء
اول كلمة وجهها لها وكيل النيابة عن الشهود لو صرتلهم حاجة نمسحك من الوجود -وقال لها ان محضر لسرايا الحمراء تم تحويله على النيابة وبذلك هو تم الاتصال بها وأستدعائها التهم الذى وجهتا لها النيابة :-
1-تعذيب معاق فى الساحة
2-قمع مظاهرة سلمية ف ىبوسليم
مع العلم انها افادت ان المطاهرة السلمية الوحيدة كانت يوم 20-2 -2011 وهى المظاهرة الوحيد ةوهى كانت تعانى من المرض
وقال لها وكيل النيابة لو عندى اخت زيك نقتلها وتما يثفل عليها
وقام بسجنها ومدد لمدة 15 يوم وأن هناك شهود ضدك وقالت ان الشهود غيروا اقوالهم ضدها وقال لها عندك تناقض فى اقوالك عن سلاحك مرة تقولى نسرق ومرة تقولى عطيتيه له قالت هو قام بمطاردتى وهو من الثوار وانا اعطيته السلاح خوف منه وقاموا بعد ذلك بترخيص السلاح للشخص الذى سرق السلاح وقال انها عندما قاموا بمطاردتها تم اصابتها فى رجليها 14.5 وتم عرضها على الطبيب الشرعى وقالت عندما دخلت على وكيل النيابة وجدت الشخص الذى سرق سلاحى جالس عند وكيل النيابة ويشرب قهوة وقالت ان وكيل النيابة وأسمه أسامة الغويل والله انخليك تعفنى فى الحبس وانا حوشي فى يفرن وراء هارون واللى تبي تديريه ديريه وقالت ثفل عليا وكرنى من عباتى
لم يتم اعطائى اوراقى الخاصة وضاع التقارير الطبية التى سلمها والدها عند سجنها لاول مرة كى يتم الافراج عنها
التقرير الطبي - تعريف العمل -بطاقة تصريح السلاح ضاعت جميعها.
حاليآلديهم فى النيابة فقط مستند الحرس الشعبى فقط وجواز السفر فقط
تقرير الطبيب الشرعى التى طلبته النيابة جاء بالاتى ان لديها أصابات فى الجسم من شى صلب ومدة تتراوح بين 6 الى 8 شهور وهذا أزعج النيابة وكذلك لاتوجد اى علامات رصاص
التهم الحالية الموجهة اليها من النيابة :-
1-خطر على سلامة أمن الدولة
2-قمع المتظاهرين يوم 21-22-23-8 2011 فى بوسليم
3-أهدار المال العا بضيلع السلاح
حمل السلاح والتجول بدون ترخيص مع العلم ان هناك مستند الحرس الشعبي ومرخص لديها وهى تحمله معها بحكم وضيفتها منذ 12 سنة
4--شكوى على سلاح من المدعو عبدالله وهو الذى قام بسرقة سلاحها والان تم ترخيصه له
حاليآ هذه السجينة فى أحد سجون العاصمة طرابلس وهى لاتريد ان يذكر مكانها التى تتواجد به لانهم يقومون بالضغ ط على والدها وتهديده